العثور على 151 كلغ من الكيف المعالج بعرض البحر في مستغانم

  أكرم/ك

تعتبر العملية الثانية من نوعها في ظرف وجيز

العثور على 151 كلغ من الكيف المعالج بعرض البحر في مستغانم

تم ليلة أول أمس العثور على طرد يحتوي على 151 كلغ من الكيف المعالج بعرض البحر بالساحل الشرقي لولاية مستغانم، حسبما أستفيد أمس من المجموعة الإقليمية لحراس السواحل.وأوضح المصدر أن الوحدات العائمة لحراس السواحل عثرت خلال دورية بحرية على هذه الكمية من المخدرات تطفو على السطح على بعد 4 أميال بحرية (حوالي 5ر7 كلم) شمال بلدية سيدي لخضر (شرق مستغانم). وتعتبر هذه العملية الثانية من نوعها في ظرف وجيز بعد أن عثرت وحدات حرس السواحل نهاية سبتمبر الماضي على طرد عائم بالشريط الساحلي لولاية مستغانم به أزيد من 34 كلغ من الكيف المعالج المعبأ في شكل صفائح، يضيف ذات المصدر.كما تمكن الأمن الحضري 22 بوهران من تفكيك شبكة منظمة مختصة في سرقة المركبات وتزوير هياكلها القاعدية وتفكيكها إلى قطع غيار.وقد انتهت عملية الشرطة، حسب مصادر “بتوقيف 6 متورطين تتراوح أعمارهم بين 35 و56 سنة. وحسب نفس المصادر، فإن العملية جرت بعد استغلال شكوى من مواطن، بشأن تعرض سيارته من نوع “إكسبريس” للسرقة، بحي الصباح.بعدها، تم إطلاق تحريات واسعة أسفرت عن التوصل إلى حقائق حول عملية السرقة. واكتشف محققو الشرطة بأن سرقة السيارة تمت باستعمال شاحنة قـَطْر مجهزة برافعة تحديد كل مواصفاتها، وبعد وضع خطة محكمة تم توقيف الشاحنة وعلى متنها سائقها بحي “باستي”.وبعد استصدار إذن بتمديد الاختصاص، تم استرجاع المركبة المسروقة التي عُثر عليها مركونة داخل مرآب. واكتشف أعوان الشرطة أن السيارة المسروقة تعرضت لمسح رقم هيكلها وتغيير لوحة الترقيم. كما تم خلال العملية حجز لوحات منجمية بها أرقام لهياكل السيارات وآلات تقطيع وحوالي 20 بطاقة رمادية و14 لوحة معدنية. وبعد تعميق التحقيقات، تم اكتشاف مرآب آخر يقع داخل فيلا من طابقين، يحتوي على كمية هائلة من قطع الغيار.

قراءة 37 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.