سكان حي سيدي سليمان ببني عمران يستنجدون برئيس الجمهورية

  محمد/ك

بعدما أوصدت في وجوههم أبواب البلدية ، الدائرة وولاية بومرداس

سكان حي سيدي سليمان ببني عمران يستنجدون برئيس الجمهورية

 بعدما أوصدت في وجوههم جميع أبواب السلطات المحلية البلدية الدائرة والولاية أرسل سكان حي الشهيد قوقاش عمران المعروف محليا بسيذي سليمان  ببلدية بني عمران شرق ولاية بومرداس وعبر جمعية الحي نداء إستغاثة للسلطات العليا وعلى رأسها رئاسة الجمهورية يناشدون فيه الرئيس عبد المجيد تبون التدخل العاجل وإعطاء التعليمات للمسؤولين الولائيين للتعجيل في الإجراءات الإدارية التي من شأنها حل المشاكل التنموية التي يتخبط فيها أحد أقدم الأحياء السكنية بأيث عمران والذي تم إنشاءه سنوات الثمانينات .

وحسب الرسالة الموجهة لرئيس الجمهورية فإن جمعيى حي قوقاش عمران سيدي سليمان طرقت جميع أبواب المسؤولين من البلدية ودائرة الثنية والمديريات الولائية ووالي ولاية بومرداس إلا أن جميع محاولاتهم باءت بالفشل ومعاناتهم ما تزال مستمرة لسنوات وسنوات وبالرغم من أن الحي لا يبعد سوى عشرات الأمتار من مقر البلدية غير أنه يعتبر مثالا للتهميش والعزلة والنسيان وما الوضعية التي يتواجد عليها إلا دليل على ذلك ، فلا إنارة عمومية لائقة ولا طرقات ولا شبكة للصرف الصحي وحتى شبكة المياه الصالحة للشرب فهي مهترئة ويتم إصلاحها في حالة تسربات رغم انها تعود لسنوات الثمانينات.

وتساءل المواطنون على اسباب التهميش الذي يطال الحي من طرف منتخبي مختلف العهدات الانتخابية ويتقاعسون في تلبية مطالبهم المشروعة حيث انهم نظموا عشرات الاحتجاجات والوقفات السلمية تكللت في العهدة 2012/2017 بتخصيص غلاف مالي بـ 8 ملايير سنتيم من طرف مديرية البناء والتعمير  لتهيئة الحي تعبيد الطريق، إنارة عمومية، شبكة الصرف الصحي ، الماء الشروب وكذا انجاز اسوار إسمنتية واقية للقضاء على مشكل إنزلاق التربة وغيرها من المشاريع غير أن سكان الحي تفاجؤوا بعد أقل من شهرين من رحيل المقاول المكلف بالمشروع نتيجة عراقيل إدارية لم تسمح له باستكماله ليتم بعد ذلك تجميد المشروع كليا حسب توضيحات مديرية البناء والتعمير.

كما طالبت الجمعية مؤخرا من والي ولاية بومرداس فتح تحقيق حول ملابسات توقف مشروع شبكة الصرف الصحي رغم أن كل الإجراءات الإدارية كان تسير على ما يرام الى غاية مغادرة المقاول بحجة التكلفة الباهظة للمشروع مقابل ما تم الاتفاق عليه في دفتر الشروط بعد استهلاك الغلاف المخصص له وهو ما لم يتقبله سكان الحي الذين أكدوا أن المقاول تحصل على امواله قبل انتهاء الأشغال وهو ما يعتبر تجاوز قانوني يستوجب فتح تحقيق.

ويطالب سكان حي سيذي سليمان بإنجاز الجدران الواقية لمنع انزلاق التربة كأولوية نظرا لخطورة الوضع على المساكن وأرواح ساكنيها وذلك قبل حلول فصل الشتاء، تعبيد الطريق الرئيسية والمسالك الفرعية التي لم تعد صالحة حتى للجرارات الفلاحية، استكمال مشروع شبكة الصرف الصحي المتوقف منذ نحو سنة لأسباب مجهولة ، إعادة تهيئة الشبكة الكهربائية العشوائية حاليا، وكذا إعادة شبكة المياه الصالحة للشرب.

محمد/ك

رئيس المجاس العبي البلدي لبلدية بني عمران يوسف بوسعيدي لـ المواطن

ننتظر موافقة أو تحفظات المديريات المعنية لتقديم الملف لوالي الولاية

أكد رئيس المجلس الشعبي البلدي لبلدية بني عمران يوسف بوسعيدي لـ  المواطن أن مطالب سكان حي سيذي سليمان مشروعة جدا ويعمل جاهدا من أجل تسهيل الاجراءات الإدارية المعقدة للإنطلاق في أشغال التهيئة الكاملة للحي ، حيث كشف أنه وتنفيذا لتعليمات والي الولاية تم تعيين مكتب دراسات لإنجاز دراسة معمقة تخص مختلف العمليات التي تتضمنها التهيئة من تعبيد طرقات، جدران واقية ،إنارة عمومية وشبكة الصرف الصحي والمياه الصالحة للشرب، وهي العملية التي سجلت تأخرا بسبب جائحة كورونا، وطمأن رئيس البلدية سكان الحي بقرب بدأ الأشغال بعد استلام الدراسة من طرف المكتب وهي حاليا لدى مختلف المديريات الولائية التي لديها علاقة بالمشروع بغية منح الموافقة أو تقديم التحفظات قبل إيداعه لدى مكتب والي الولاية وهي العملية التي تشرف على الإنتهاء في الايام القليلة المقبلة.

وبخصوص توقف اشغال إنجاز شبكة الصرف الصحي كشف محدثنا أنه تم إعداد ملحق يتضمن التبريرات اللازمة لاستكمال المشروع  وسيتم إيداعه اليوم الأحد لدة المراقب المالي للتأشير عليه ومن ثم اعادة انطلاق الأشغال التي توقفت نتيجة الأرضية الصخرية التي يقع بها الحي والتنولوجيات الحديثة الواجب اعتماده في انجازها والخاصة بنوعية البالوعات. 

قراءة 413 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.