مذابح العاصمة تعمل على تفادي أي تذبذب في التموين باللحوم الحمراء خلال رمضان

المواطن
  القسم المحلي

مذابح العاصمة تعمل على تفادي أي تذبذب في التموين باللحوم الحمراء خلال رمضان

 ستسمح مذابح الجزائر العاصمة المتواجدة عبر كل من بلديات الكاليتوس و الحراش و زرالدة بتفادي اي "تذبذب محتمل" في التموين بمادة اللحوم الحمراء خلال شهر رمضان المقبل، في انتظار ان تتدعم تلك الوحدات بالفتح المؤقت قريبا لمذبح اخر "خاص" ببلدية الرويبة، حسبما علم يوم الخميس عن المدير الولائي للمصالح الفلاحية.

و أوضح مدير مصالح الفلاحة و التنمية الريفية للولاية السيد نوي بوعزيز ان مذابح العاصمة المتواجدة عبر اقليم بلديات الكاليتوس و الحراش و زرالدة ستمكن من تفادي اي "تذبذب محتمل" في التموين بمادة اللحوم الحمراء خلال شهر رمضان المقبل ، في انتظار تدعيمها قبيل حلول الشهر الفضيل بمذبح اخر تابع للقطاع الخاص متواجد على مستوى بلدية الرويبة سيفتح ابوابه مؤقتا. و قال المتحدث ان غلق مذبح وحدة حسين داي (رويسو) منذ بضعة اشهر لن يتسبب في اي "تذبذب او خلل" في عملية تموين مختلف محلات الجزارة بالعاصمة من اللحوم الحمراء ، لقدرة باقي المذابح على تعويض الكمية التي كانت تنتج عبر مذبح رويسو. و تم اتخاذ عديد الاجراءات --كما قال-- على مستوى المذابح المشار اليها لتفادي اي تذبذب في التموين بهذه المادة التي يكثر عليها الطلب خلال شهر رمضان الكريم ، مبرزا ان من بين الاجراءات المتخذة تدعيم مناوبات العمل على مستوى وحدات الذبح (صباحية و مسائية). و اشار ان الطاقة النظرية لقدرة الانتاج و الذبح عبر تلك الوحدات اكبر بكثير من القدرات الفعلية التي يتم العمل بها، فمذبح الكاليتوس على سبيل المثال اشتغل خلال الثماني اشهر الماضية بقدرة انتاج يومية تناهز 205 راس من الماشية (ابقار و غنم) في حين ان قدرته الحقيقة تصل الى 600 راس من الماشية. اما بالنسبة لمذبح زرالدة فبحسب نفس المصالح فانه يعمل بطاقة ذبح لا تتعدى 23 راس ماشية في اليوم الواحد،  في حين ان قدرته الحقيقية تستوعب 90 راس من الماشية يوميا، و نفس الامر بالنسبة لمذبح الحراش الذي لا يتم استغلال كافة امكانياته و التي يمكن ان تصل الى ازيد من 150 راس من الماشية يوميا. و بخصوص مذبح الرويبة قال السيد النوي ان مصالح الوزارة الوصية اعطت تعليمات من اجل الاسراع في الاجراءات اللازمة لضمان الفتح المؤقت لهذه الوحدة خلال شهر رمضان الكريم ، من اجل تدعيم شعبة اللحوم الحمراء بالولاية ، مبرزا ان لجنة وزارية مختصة تنقلت الى موقع المذبح لدراسة كافة النقائص و التأكد من توفر الشروط اللازمة و المطلوبة لدخول هذا المرفق حيز الخدمة و لو بشكل مؤقت. و قال المتحدث ان قدرة هذا المذبح تصل الى امكانية ذبح  900 راس من الماشية يوميا ، وهو ما من شانه ان يسمح بالتموين المتواصل لطلب السوق المحلي من اللحوم الحمراء خلال شهر رمضان الكريم. يذكر ان وزارة الفلاحة و التنمية الريفية و الصيد البحري كانت قد اعلنت عن تسطير ''برنامج لتموين السوق الوطنية باللحوم الحمراء المحلية و المستوردة من شأنه أن يلبي الطلب المتزايد على هذه المادة خلال شهر رمضان المقبل إلى حد كبير"، فيما اعلنت وزارة التجارة من جهتها عن توفير خلال  نفس الشهر  991ر185 طن من اللحوم الحمراء و البيضاء بما فيها المحلية و المستوردة و المجمدة، بأسعار في متناول الجميع.

قراءة 205 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.