الحكومة تريد احصاء النازحين الأفارقة

المواطن
  رانيا/ك

الحكومة تريد احصاء النازحين الأفارقة

رد الوزير الأول عبد المجيد تبون، على الدعوات التي انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي نادت لترحيل المهاجرين الأفارقة، وأكد تبون، في رده على انشغالات نواب البرلمان، أن الواجب الأخلاقي والإنساني يفرض على الجزائر مد يد العون للأشقاء الذين هجرتهم ويلات الفقر والحروب، داعيا الجزائريين إلى عدم نسيان الأيادي التي امتدت إلى الجزائر وساعدتها خلال سنوات المحنة، وأبان حرب التحرير.

واعترف الوزير الأول بوجود صعوبات على مستوى بعض الولايات الحدودية بسبب تدفق عدد كبير من اللاجئين من دول إفريقيا جنوب الصحراء، مضيفا بان القضية يتم التعامل معها بحرص من قبل مصالح الأمن وهيئات الإغاثة والإسعاف، كما يتم دوريا التواصل مع الدول المجاورة لترحيل رعاياها بطرق قانونية. واعتبر بان الحل الجذري لمشكلة النازحين يتمثل في عودة الاستقرار والأمن إلى الدول المضطربة.
وأعلن الوزير الأول عن إطلاق عملية، تحت إشراف وزارة الداخلية، لإحصاء النازحين الأفارقة، والتعامل معهم قانونيا من خلال تمكين البعض منهم من الحصول على بطاقات تتيح لهم الإقامة بطريقة قانونية، وتمنحهم فرصة للعمل، بالمقابل سيتم التفاوض مع بعض الدول لترحيل الرعايا الذين لا يمكن تسجيلهم.
واتهم تبون، أطراف لم يحددها تنشط على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تعمل –حسبه- على تسويد صورة الجزائر وإظهارها في مظهر الدولة العنصرية، قبل أن يرد بان الجزائر ليست دولة عنصرية بل هي افريقية ومغاربية ومتوسطية.

قراءة 449 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.