المجاهدون يراسلون زغماتي

  رانيا/س

بخصوص قضية المجاهد بورقعة

المجاهدون يراسلون زغماتي

وجهت المنظمة الوطنية للمجاهدين رسالة لوزير العدل حافظ الأختام، بلقاسم زغماتي، إلتمست فيه إطلاق سراحه وتمكينه من التواجد في أحضان أسرته وتلقي الرعاية الكافية التي تقتضيها وضعيته.
واستندت رسالة المنظمة التي وجهتها لوزير العدل إلى المتابعة الدقيقة للوضعية الصحية للمجاهد لخضر بورقعة والتطور الخطير الذي آلت إليه من خلال نقله من سجن الحراش إلى مستشفى مصطفى باشا، لترفع التماسا انطلاقا من الإعتبارات الإنسانية والتاريخية التي ترتبط بعلاقة بورقعة مع ثورة التحرير.
وخاطبت المنظمة الوطنية للمجاهدين وزير العدل: “إزاء هذا التطور المأساوي وبقطع النظر عن المواقف الظرفية من الأحداث الجارية وما ترتب عنها من تداعيات فإن ثقة منظمة المجاهدين كبيرة في إقدام معاليكم على مبادرة تأخذ بالحسبان الإعتبارات التي تخص المجاهد لخضر بورقعة”.
وتجدر الإشارة أن قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس، أمر يوم 30 جوان بإيداع المجاهد لخضر بورقعة الحبس المؤقت بتهمة إهانة هيئة نظامية وإضعاف الروح المعنوية للجيش. وقد نقل الأسبوع الماضي إلى مستشفى مصطفى باشا وأجريت لهم عملية جراحية.

قراءة 51 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.