شركة سوناطراك تنظم دورة تكوينية لفائدة الصحفيين

  محمد/ك

يومين لخصت حجم العمل الذي يتطلبه قطاع المحروقات

شركة سوناطراك تنظم دورة تكوينية لفائدة الصحفيين

استفاد نحو 40 صحفيا من مختلف العناوين العمومية والخاصة في الصحافة المكتوبة ،القنوات التلفزيونية والإذاعة وكذا الصحافة الإلكترونية ، من دورة تكوينية نظمتها الشركة الوطنية سوناطراك يومي 19 و 20 من الشهر الجاري بمقرها المركزي بحيدرة .
وتخلل اليومين التكوينين تقديم محاضرات من طرف مختصين مسؤولين عن مختلف الفروع التي تسير الشركة اختصرت على تبسيط المهام المعقدة التي تقوم بها الشركة في مجال المحروقات انطلاقا من الفكرة، التخطيط إلى غاية الإستغلال وتسويق مختلف مواد المحروقات المنتجة محليا.
وفي هذا الصدد كانت المداخلة الأولى من تقديم مجرب مخلوف الذي قدم لمحة عن الشركة منذ تأسيسها سنة 1963 والمراحل التي مرت بها الى ان اصبحت من بين أهم الشركات النفطية في العالم، كما قدم لمحة على مختلف مراحل انتاج النفط من الاستكشاف الى غاية الاستغلال وكذا الافاق المستقبلية خاصة ما تعلق منه بالطاقة البديلة والطاقات المتجددة.
من جهته السيد مختاري ناصر قدم مداخلة حول مرحلة الاستكشاف أين أكد أن كل عملية استكشافية تقوم بها سوناطراك يجب أن ترتكز على الاجابة على ثلاثة اسئلة رئيسية لمعرفة هل مكان معين من شأنه انتاج المحروقات قبل مباشرة العمل وهي ، أي كمية ؟ في أي موقع بالتحديد؟ وكم ستكون تكلفة الإستخراج؟ كما قدم تبسيط لعملية الاستكشاف بدءا من المسح الزلزالي بكل أنواعه واليات معرفة مدى نجاعة المواقع من حيث المردودية كمية المخزون الموجود في باطن الارض وغيرها من التقنيات المتصلة بالعمل الإستكشافي.
بدوره قدم المختص بلخير كمال لمحة عن عملية التنقيب ومختلف مراحله وأنواعه والوسائل الضخمة والمتعددة التي تتطلبها مشاريع التنقيب عن المحروقات ، من جانبه عرج غمور شاكر على محور تأثير عمليات التنقيب على البيئة والسياسة التي تنتهجها شركة سوناطراك من اجل الحفاظ عليها باستعمال تكنولوجيات صديقة للبيئة ووضع برنامج يقضي بالفضاء على مختلف المخلفات الناجمة عن عمليات التنقيب في محيط الحقول النفطية.
بالاظافى الى المداخلات السابقة كان اليومين التكوينيين غنيين بالمعلومات القيمة التي قدمها مختصين في فروع مختلف على غرار الإستغلال، النقل، والنظرة المستقبلية بخصوص الطاقات المتجددة ، وفي هذا الاطار كشف كل من السيدة كلاش وبن عبد المومن وبوخلاط أن شركة سونطراك باشرت في عملية استغلال الطقات البديلة حيث انها حاليا تقوم بتزويد عدد من الحقول بالكهرباء انطلاقا من الطاقة الشمسية باستعمال اللوحات الشمسية ، مؤكدين أن مساحة صغيرة من الصحراء الجزائرية بإمكانها تأمين الطلب العالمي للكهرباء في اشارة منهم الى المؤهلات الضخمة التي تزخر بها الجزائر في مجال الطاقة البديلة.
كما عرجت السيدة اكسوم عقيلة على البعد الاجتماعي لشركة سوناطراك اين قدمت مختلف العمليات التضامنية التي انخرطت فيها خاصة خلال الازمة الصحية الحالية الناجمة عن انتشار فيروس كورونا اين قامت سونطراك بتزويد عشرات المؤسسات الصحية والمستشفيات بتجهيزات صحية حديثة، ناهيك عن استقبال مواطنين خارج عمالها لتلقي العلاج في الهياكل الصحية التابعة لها ، بالاظافة الى رعايتها لعدد من الأيام الدراسية التكنولوجية والصحية ، كما قدمت أرقام حول مساهمة سونطراك في الجانب الثقافي والرياضي.
وفي تصريح له أكد المكلف بالإعلام منير صخري أن الاستراتجية الجديدة لشركة سوناطراك تولي أهمية كبيرة لقطاع التكوين. وقال صخري الدورة التكوينية ستمكن الصحفي المختص في المجال من توسيع مفاهيمه وفهم العمليات التي تقوم بها سوناطراك في التنقيب والاستكشاف وتبسيط الأمور المعقدة لدى القارئ. من جهته أكد الرئيس المدير العام لشركة سوناطراك توفيق حكار على علاقة الشراكة المتينة بين سوناطراك والصحفيين ونوه بالدور الفعال الذي تقوم به الصحافة الجزائرية في إيصال المعلومة الصحيحة الى كلّ الاطراف مبرزا اهمية مثل هذه الدورات التكوينية التي تسمح بتكوين صحفيين مختصين في المجال الطاقوي، ناهيك عن امكانية إيصال المعلومة الصحيحة والدقيقة والبسيطة للقارئ كون الوسيط في العملية الاتصالية على دراية تامة بالموضوع.

قراءة 290 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.