الجامعة الجزائرية تسير نحو استجابة أكثر فأكثر لمتطلبات المحيط الاقتصادي والاجتماعي

المواطن

الطيب بوزيد يفتتح الصنة الجامعية من وهران ويؤكد

الجامعة الجزائرية تسير نحو استجابة أكثر فأكثر لمتطلبات المحيط الاقتصادي والاجتماعي

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي الطيب بوزيد أمس بوهران أن الجامعة الجزائرية تسير نحو الاستجابة أكثر فأكثر لمتطلبات المحيط الاقتصادي والاجتماعي للبلاد.

وابرز الوزير خلال إشرافه على الافتتاح الرسمي للسنة الجامعية الجديدة 2019-2020 بحضور وزير التكوين والتعليم المهنيين دادة موسى بلخير ووزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي تيجاني حسان هدام, أن الدخول الجامعي يعكس التوجه الرامي إلى مواكبة متطلبات المحيط الاقتصادي والاجتماعي للبلاد سيما وانه يتميز بتعزيز البعد المهني لعدد متزايد من عروض التكوين في العديد من اختصاصات التعليم العالي. وأضاف أن هذا الدور الذي تقوم به الجامعة يندرج ضمن المقاصد الكبرى التي تهدف الى إصلاح التعليم العالي وتطوير مهام مؤسساته وتعزيز قدراتها. واشار بوزيد في هذا الجانب الى ان هذا الدخول الجامعي يكتسي أهمية بالغة خاصة أنه يتعزز بشبكة من المدارس العليا وفتح أقسام تحضيرية جديدة في تخصصات نوعية على غرار الطاقات المتجددة والغابات والإعلام الآلي. واعتبر الوزير في هذا الصدد ان تطوير المنظومة الجامعية بات يقتضي تلبية الطلب الاجتماعي الذي يتزايد باستمرار خاصة من جانب النوعية والجودة.وعلى هذا الاساس -يضيف الوزير- “يحرص قطاعانا على استكمال مسار اعتماد مشروع القانون المتضمن تحديد مهام المجلس الوطني للبحث العلمي والتكنولوجيات” لافتا الى ضرورة مراجعة القانون التوجيهي للتعليم العالي ونصوصه التطبيقية وكذا مراجعة خريطة التكوين بما يضمن تنويع طرق التعلم وإدخال أنماط جديدة للتكوين. يذكر ان الدخول الجامعي الجديد يتسم بالتحاق 260.554 طالبا جديدا من الحائزين على شهادة البكالوريا بمختلف مؤسسات التعليم العالي على المستوى الوطني ليبلغ التعداد الاجمالي للطالبة في مختلف الاطوار ما يزيد عن 7ر1 مليون طالب.ويؤطر هؤلاء الطلبة هيئة تدريس قوامها بنحو 60.853 أستاذ فيما يرتقب أن تبلغ خلال هذا الموسم الجامعي أزيد من 64 ألف أستاذا أي بمعدل تأطير بيداغوجي وطني يقدر بأستاذ واحد لكل 25 طالب.وقد تابع الحضور بالمناسبة درسا افتتاحيا تناول موضوع “هل الصحة الرقمية المبتكرة هي حل معجزة” قدمه الاستاذ عبد المجيد صنوبر. كما تم أيضا التنصيب الرسمي للمجلس الوطني لأخلاقيات المهنة الجامعية بينما تكلل الحفل الافتتاحي بتكريم الأساتذة الذين ترقوا الى درجة أستاذ استشفائي جامعي.وكان الوفد الوزاري قد اشرف قبل ذلك على تدشين كلية الطب الجديدة لوهران التي تتسع لأكثر من 10 ألاف مقعد بيداغوجي.

قراءة 94 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.