إدراج 20 تعديلا على مشروع قانون المالية

  أميرة/ب

سيعرض للمصادقة اليوم الثلاثاء

إدراج 20 تعديلا على مشروع قانون المالية

 انتهت لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني في وقت متأخر ليلة أمس، من وضع اللمسات الأخيرة على مشروع قانون المالية الذي سيعرض للمصادقة اليوم الثلاثاء. وكشف عضو لجنة المالية والميزانية، النائب هواري تيغرسي، عن قبول أزيد من 20 تعديلا في مشروع قانون المالية لسنة 2021 إلى جانب بعض التعديلات التي لم يتم الاتفاق حولها، حيث تركت للفصل فيها من قبل النواب في قاعة الجلسات. وأوضح محدثنا أن الخلاف دار حول النقطتين 83 و84 المتعلقتين على التوالي باستيراد “السوجا” وتصدير الزيوت، مشددا على ضرورة تسقيف استيراد هذه المادة لتجنب إهدار المال العام، بالإضافة إلى تهريب العملة الصعبة والأموال الوطنية وإغراق السوق الوطنية من هذا المنتوج في المراحل القادمة. أما فيما يخص المادة 84 المتعلقة بتصدير الزيوت، أشار إلى أنه من الأجدر الخوض فيه على اعتبار أننا لا نملك إنتاج وطني من الأساس لنناقش إسقاط الضريبة عن المصدرين، معتبرا أن الاقتصاد الموجه في حاجة إلى المزيد من القوانين التي تضبطه. واعتبر عضو لجنة المالية والميزانية بالغرفة التشريعية السفلى أن هناك مصانع متواجدة في الجزائر كفيلة بتغطية السوق الوطنية مستقبلا اذا تمت مباشرة عملها، مؤكدا أن البرلمان من يجب أن يشرع ويصادق على القائمة الاسمية للمنتجات المستوردة لا الحكومة. وفي نفس السياق، ذكر البرلماني عن حزب جبهة التحرير الوطني أن أعضاء اللجنة اختلفوا أيضا حول المادة المتعلقة بالرسم الإضافي المؤقت على المنتجات، لا سيما ما يتصل بحماية المنتجات الوطنية. وأبرز هواري تيغرسي أنه تم رفض المادة 79 التي وصفها بـ “الخطيرة” المتعلقة باستيراد معدن الذهب، معتبرا “العملية في هذه المرحلة إهدار للمال العام وهي المسؤولية التي تنصل منها وزير المالية بحجة أن المنتوج خارج عن نطاق القطاع وتابع لوزارة المناجم”. ويرى أستاذ الإقتصاد بجامعة الجزائر 3 أن المنهج الضريبي في الجزائر يسير وفق تفكير فلسفي ما يعتبره خطأ وجب تداركه من خلال تخفيض قيمة الضريبة بنسبة 50 بالمئة.

قراءة 761 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.