ضرورة وضع استراتيجية يقظة خاصة لمواكبة التطورات التكنولوجية في المجال الصناعي

المواطن
  القسم الثقافي

الندوة الدولية الأولى حول “اليقظة الاستراتيجية والذكاء الاقتصادي”

ضرورة وضع استراتيجية يقظة خاصة لمواكبة التطورات التكنولوجية في المجال الصناعي

أكد المشاركون في الندوة الدولية الأولى حول “اليقظة الاستراتيجية والذكاء الاقتصادي” المنعقدة بالجزائر على ضرورة وضع استراتيجية يقظة خاصة بالجزائر لمواكبة التطورات التكنولوجية والعلمية التي يشهدها المجال الصناعي في العالم.

و دعا العديد من المتدخلين  خلال هذه الندوة المنظمة من طرف وزارة الصناعة، إلى مرافقة مؤسسات الدولة للمتعاملين الاقتصاديين في الانتقال نحو الثورة الصناعية الرابعة أو ما يسمى “ بالصناعة  4.0” والتي تعتمد على الانظمة الالكترونية الحديثة في تبادل المعلومة في المجال الصناعي.في هذا الاطار، أوضحت البروفيسور بجامعة عنابة ، نادية شطاب أن “الصناعة 4.0”  ترتكز على تبادل البيانات حول تقنيات التصنيع وتشمل الأنظمة الإلكترونية والانترنت والحوسبة.و أوضحت الباحثة أن الاقتصاد يتجدد خلال السنوات الأخيرة ويفرض اعتماد هذه التقنيات للتعرف على متغيرات الأسواق وقدرات الإنتاج في ظل التنافسية الكبيرة بين الدول، من خلال تحليل معطيات السوق في الوقت الحقيقي.و أكدت  شطاب في ذات السياق، على أن “المعلومة باتت من أهم عوامل الإنتاج في الوقت الحالي وأن الصراع على الصناعة 4.0 صراع عالمي يتبلور حاليا على مستوى الدول الأكثر قوة، مما يستدعي المتابعة الجيدة لهذا التطور قصد مواكبته”.و أضافت  ذات المتحدثة أن مواكبة هذا الجيل من الصناعة للدول السائرة في طريق النمو سيسمح لها بالخروج من التبعية للمحروقات من خلال تطوير قطاعات صناعية.وخلقت الصناعة 0.4 ما يسمى “بالمصنع الذكي” الذي يعتمد على الأنظمة الإلكترونية الفيزيائية لمراقبة العمليات الصناعية و خلق نسخة افتراضية من العالم المادي واتخاذ قرارات لامركزية اعتمادا على الإنترنت وتتواصل عبر الأنظمة الإلكترونية و تتعاون فيما بينها ومع العنصر البشري في الوقت الآني.كما ينتج الاعتماد على هذا الجيل من الصناعة، مصنعا مترابطا” 4.0 “، يتفاعل فيه جميع الفاعلين ويؤثرون على بعضهم البعض، سواء كانت منتجات أو آلات أو متعاونين عبر شبكة معلوماتية رقمية.حسب  شطاب، فقد شرعت الجزائر في مواكبة عملية الانتقال الى الصناعة “ 4.0” من خلال العديد من المؤسسات العمومية والخاصة التي شرعت في الاعتماد على الابتكارات الحديثة في المجال الصناعي.في هذا الصدد، قالت  شطاب أن الاعتماد على ماكينات صناعية ذكية يتطلب التطرق إلى الحماية الرقمية، التي توفر حماية البيانات عبر شبكة المعلومات التي تمثل القاعدة العملية الإنتاجية لكل مؤسسة صناعية.وتكون البيانات قاعدة أولية لبرمجة عمليات تنظيم وسائل الإنتاج والموارد إلى جانب تتبع الأثر الرقمي لمسار المادة الأولية والسلع والمستهلك، وآلات تخزين المعلومات وأرشيف الشركات في الوقت الحقيقي، والتي ينبغي أن تكون محمية ومخزنة في مكان محدد بمقر الشركة.

قراءة 51 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.