انكماش الاقتصاد يفاقم البطالة في الجزائر

  وسيم/ك

انكماش الاقتصاد يفاقم البطالة في الجزائر

 زاد امتداد الأزمة المالية في الجزائر للسنة الرابعة، من انكماش الاقتصاد، بفعل تراجع مداخيل البلاد من بيع النفط إلى أكثر من الثلثين، ما أدى إلى تجميد العديد من المشاريع وتجميد عمليات التوظيف في القطاعين العمومي والخاص، وضع ألقى بظلاله على البطالة في البلاد، التي باتت تؤشر بالأحمر.وحسب الإحصائيات التي نشرها الديوان الجزائري للإحصائيات، فإن نسبة البطالة ارتفعت الى ما فوق عتبة 12.5في المائة شهر جويلية الماضي، مقابل 9.5 في المائة في أفريل، ما يمثل 3 في المائة ارتفاعا للبطالة في 3 أشهر، وهي أرقام تناقض الخطاب الرسمي الذي يقر بانتعاش سوق الشغل. وتترجم نسبة البطالة التي كشف عنها الديوان الجزائري للإحصائيات عدد العاطلين عن العمل البالغ 2.5 مليون شخص، في حين بلغ عدد السكان الناشطين أي الذين بلغوا سن العمل والمتوفرين في سوق العمل سواء كانوا حاصلين على عمل أو عاطلين في أفريل الماضي نحو12.2 مليون شخص مقابل 11.932 مليونا عند مطلع السنة.

قراءة 59 مرات

رأيك في الموضوع

Make sure you enter all the required information, indicated by an asterisk (*). HTML code is not allowed.